التغيير برس

مثلث الفساد النفطي

كتب : ابراهيم العميري

 

لا يكاد يتوارى من المشهد فاسدا ثم ينبت بسرعة الضوء فاسد جديد

يرزح المواطنون في المناطق المحررة تحت رحمة هوامير تجار المشتقات النفطية، ففي حين تبادر الى مسامع العامه بإعادة تفعيل شركة النفط اليمنية بعد ان اصابها الوهن والعجز جراء تهميش وظيفتها لصالح هوامير تجارة النفط، يطل برأسه الفاسد الجديد بمثلث متساوي الاضلاع: رئيس الحكومة معين عبدالملك والمدير التنفيذي لشركة النفط اليمنية عمار ناصر العولقي وجنرال الساحل الغربي طارق صالح تحالف وعنوان جديد لبيع ما يسمى النفط التجاري المستورد من التجار ويباع بالعملة السعودية ليزيد من مأساة وتدهور العملة اليمنية لتضاعف الغلاء في الاسعار الذي يكتوي بها المواطنين الفقراء.

اخبار التغيير برس

والادهى من ذلك ان التحالف العربي يبارك خطوات شلل الفساد الذي صنعها  بنفسه من شخصيات اصبحت على هرم الدولة الشرعيه في غفله من التاريخ، نماذج غريبة فقدت روح الشعور بالوطن والمسؤولية، وعينات لا تتأثر بكل ما يدور  حولها من الالام واوجاع يعانيها الشعب اليمني المكلوم.

ان اي حراك شعبي قد يثور في اي لحظه عليه اخذ كل رموز الفساد الجدد في طريقة الى واجهه غير معلومة لينعم شعبي بعيش هنيء

 

التغيير برس