التغيير برس

تدشين توزيع الزكاة النقدية لذوي الإعاقة بالأمانة والمحافظات

دشنت الهيئة العامة للزكاة بالتنسيق مع صندوق رعاية وتأهيل المعاقين اليوم، مشروع توزيع الزكاة النقدية لثمانية آلاف و147 مستفيدا من ذوي الاحتياجات الخاصة "المعاقين" بأمانة العاصمة والمحافظات.

وفي التدشين بحضور وزير الكهرباء والطاقة أحمد العليي، ورئيس لجنة الشئون الاجتماعية بمحلي أمانة العاصمة حمود النقيب ورئيس الغرفة التجارية بأمانة العاصمة حسن الكبوس، أكد رئيس الهيئة الشيخ شمسان أبو نشطان، حرص الهيئة منذ إنشائها على إسناد صندوق المعاقين في إيصال حق أوجبه الله للمستحقين المشمولين في المصارف الثمانية التي حددها الله في كتابه الكريم ومنهم المعاقين وذوي الاحتياجات الخاصة.

ولفت إلى اعتزام الهيئة تنفيذ مشاريع في مجال التمكين الاقتصادي خلال الفترة المقبلة موجهة لشريحة لذوي الإعاقة.. مبيناً أن هناك نماذج رائدة في المجتمع لم تمنعهم الإعاقة من الإبداع والابتكار والوصول إلى الصدارة.

كما أكد أبو نشطان اهتمام القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى الكبير بهذه الشريحة الهامة في المجتمع.. داعيا الجهات الحكومية المعنية والخيرين ورجال المال إلى تلمس احتياجات ذوي الإعاقة ومواساتهم والعمل على كل ما من شأنه إدماجهم في المجتمع.

اخبار التغيير برس

من جانبه ثمن المدير التنفيذي لصندوق رعاية وتأهيل المعاقين الدكتور علي مغلي, دور هيئة الزكاة وما قامت وتقوم به من مشاريع تجاه الأشخاص ذوي الإعاقة.. لافتاً إلى أن الهيئة هي أول المبادرين إلى تبني قضية الأشخاص ذوي الإعاقة باعتبارها قضية مجتمع.

وأشار مغلي إلى أن شريحة الأشخاص ذوي الإعاقة تمثل 15 بالمائة من عدد سكان الجمهورية اليمنية.. داعيا كافة الجهات للقيام بدورها تجاه ذوي الإعاقة وأن تحذوا حذو هيئة الزكاة في رعاية هذه الشريحة باعتبارها من الفئات الأشد حاجة في المجتمع.

حضر التدشين وكيلا هيئة الزكاة لقطاع الموارد الدكتور علي الأهنومي والتوعية والتأهيل أحمد مجلي ووكيل أمانة العاصمة قناف المراني وعضو الغرفة التجارية بالأمانة محمد الآنسي ورئيس اتحاد المعاقين ومدير مكتب الزكاة بأمانة العاصمة محمد العلفي.

التغيير برس