التغيير برس

حزب اليمن الحر يدعو الى ثورة تصحيحية لاجتثاث الفساد والمفسدين من مؤسسات الدولة

دعا حزب اليمن الحر ثوّار وأبطال وأنصار ثورة الـ21سبتمبر الشعبية إلى استئناف الفعل الثوري الشعبي لتقويم الانحرافات الخطيرة التي طرأت على مسيرة الثورة واستكمال اهدافها الانسانية والوطنية النبيلة والعظيمة وتنفيذ توجيهات وموجهات السيد القائد عبدالملك بدرالدين الحوثي في تحرير اليمن من الوصاية والارتهان والتبعية للخارج وتطهير مؤسسات الدولة من الفاسدين والمتسلقين وانهاء مظاهر التمييز والعنصرية وسياسة الاقصاء والتهميش وكل الممارسات التي باتت تشكل بقعا سوداء في مسيرة الثورة الشعبية المضيئة بسبب انحرافات وفساد العديد من المتنفذين الذين اعمتهم المصالح الضيقة فمضوا يعبثون بمقدرات البلد ويسيئون الى ابنائه.

وقال بيان صادر عن الحزب امس الثلاثاء في صنعاء بأن بعض الفاسدين المحسوبين على المسيرة القرآنية المباركة وعلى ثورة الـ21سبتمبر الشعبية تخلوا عن أخلاق المسيرة وعن مبادئ واهداف الثورة واعتقدوا بأنهم يمتلكون الحق في فعل ما يحلوا لهم لمجرد انهم ينتسبون الى هذه المسيرة المباركة، حتى وان خالفوا مبادئها واهدافها وخرجوا عن القيم والمُثل العليا التي قامت لاجلها الثورة غير مدركين لحجم الاضرار العميقة التي لحقت بثورة الشعب وتزعزع مكانتها في نفوس السواد الأعظم من ابناء الشعب اليمني الكريم جراء ممارساتهم وفسادهم وغطرستهم وأفعالهم غير المسئولة.

وجدد حزب اليمن الحر- قيادة وقواعد - العهد للسيد القائد/عبدالملك الحوثي حيث بات يجابه جليل التحديات التي يتعرض لها الوطن من الخارج والداخل على حد سواء بسبب ممارسات وعبث بعض المسئولين ممن اصبحوا يمارسون من الصلف والغطرسة والتجبّر والتعالي على المواطنين ونهب المال العام ما يفوق ممارسات وجرائم وانتهاكات العدوان السعودي الامريكي في كثير من الأحيان

وتطرق البيان الى بعض أشكال الفساد والعبث بحقوق الناس في بعض مؤسسات الدولة وعلى رأسها وزارة المالية التي لم يسلم حتى صغار الموظفين في وسائل الاعلام الرسمي من اجراءاتها التعسفية مع انهم يتقدمون الصفوف في مقارعة العدوان وكشف جرائمه للراي العام المحلي والعالمي ناهيك عن تجاوزات وفساد وزيرها وهو ماباتت تلوكه ألسنة الناس عامة وخاصة وكذلك في وزارة الصحة التي باتت مصدر الم وابتزاز لكثير من اليمنيين المتطلعين للحصول على خدماتها الطبية اضافة الى ممارسات الفساد المزكمة للأنوف على مستوى السلطات في المحافظات ومنها على سبيل المثال لا الحصر محافظة عمران وغير ذلك الكثيير والكثير من الانحرافات الخطيرة التي تستوجب الاطاحة بها واستئصالها قبل تفاقمها وتحوّلها الى معضلة يصعب معالجتها.

وأكد حزب اليمن الحر بأن الشعب اليمني الذي قضى بثورته الشعبية المجيدة في الـ21من سبتمبر على أعتى امبراطوريات الفساد والعمالة والخيانة لهو قادر اليوم على استئصال شأفة المفسدين الجدد وتطهير البلاد من شرورهم..مشددا بأن النصر لاشك سيكون حليف الشعب المظلوم في ثورته التصحيحية للثورة باذن الله تعالى فإرادته سبحانه هي من ارادة الشعب ولينصرن الله من ينصره ومن ثم التفرّغ لتطهير الوطن من الغزاة والمحتلين ومرتزقتهم.

اخبار التغيير برس

عاشت اليمن وعاش قائدها المجاهد العلم السيد العلم/ عبدالملك الحوثي والخزي والعار والانهزام للاعداء والمفسدين وادواتهم في الداخل والخارج، والله على ما نقول شهيد.

صادر عن حزب اليمن الحر بصنعاء

الثلاثاء 17/مايو2022الموافق 16شوال 1443هجرية

التغيير برس