التغيير برس

الجامعة اللبنانية تنظم فعالية خاصة باليوم الثقافي اليمني وتدشن أعمال المعرض الخاص بالعادات والتقاليد في المحافظات اليمنية

اقيم صباح اليوم بصنعاء اليوم الثقافي اليمني الذي تنظمه الجامعة اللبنانية الدولية بصنعاء بهدف إبراز الجانب الثقافي والتراث اليمني وإحياء العادات والتقاليد بين المحافظات اليمنية ككل وإنعاش الثقافة اليمنية بمختلف المجالات.

وفي حفل الافتتاح أكد وزير التعليم العالي الشيخ حسين حازب على أهمية إبراز الجانب الثقافي والأثري لليمن وتعليمه للطلاب وعامة المواطنين في مختلف المحافظات اليمنية .. مشيراً إلى الأهمية الكبيرة التي تعكس دور الجامعات اليمنية لإبراز هذا الجانب لطلاب وطالبات الجامعات والتعليم العالي وتقديم كل ما يتعلق بأصالة الماضي وعبق التاريخ اليمني القديم قدم الإزل.

كما شدد على ضرورة تجسيد كرم واصالة الإنسان اليمني كما حث على أهمية تكاتف وتعاضد جميع ابناء اليمن وكذلك التركيز على الوضع الراهن في الوطن وان لا نتناسى أو ننسى الوطن ومأساته.. مشيداً بالجهود الكبيرة في تنظيم هذه الفعالية المميزة التي تبرز جانب حيوي هام كما أشاد بالإنجازات الكبيرة والواسعة التي انجزتها الجامعة اللبنانية في هذه الفعالية وغيرها من الأنشطة الطلابية المختلفة.

من جهته أكد رئيس الجامعة الدكتور رضا هزيمة على أهمية نشر الثقافة اليمنية والتركيز على الاندماج في المجتمع اليمني والتعريف بالثقافة اليمنية في مختف المحافظات .. مشيراً إلى على أهمية إبراز الجانب الثقافي والأثري اليمني.

وقال الدكتور رضا هزيمة :" كان لي الفخر بارتداء الثوب اليمني المهيب اكراما لأهلنا في اليمن واحتفالي قلبا وقالبا بالتراث اليمني الاصيل واعتزازي بهذا اليمن الحبيب .. مثمناً دور الطلاب والطالبات وجهودهم في انجاح هذه الفعالية ولما قاموا به من تنظيم وتجهيز الخيم والاجنحة الخاصة في مختلف المحافظات اليمنية من تراث و زي والمأكولات منوعة.

اخبار التغيير برس

كما أكد على أن اليمن تاريخياً يمتلك مقومات تراثية وحضارية عريقة ولا يمكن لأي قوة عالمية أن تهز هذا التاريخ العظيم عن طريق الاستهداف المباشر أو غير المباشر وذلك لما يحمله اليمن من قوّة تاريخية عريقة.

عقب ذلك تم على هامش الفعالية عرض للأزياء اليمنية لجميع المحافظات اليمنية من المهرة إلى صعدة كما تم على هامش الاحتفالية افتتاح وتدشين المعرض الذي ضم العديد من الاجنحة الخاصة بالمحافظات اليمنية وشهدت حضور واسع من قبل الاكاديميين في مختلف الجامعات اليمنية بالإضافة إلى حضور كبير من قبل الطلاب والطالبات وجمع غفير من المهتمين والمثقفين.

ويأتي المعرض الذي ضم عدد من المحافظات اليمنية ضمن أنشطة الجامعة اللبنانية الدولية بصنعاء حيث تم إبراز مجموعة من العادات والتقاليد اليمنية في مختلف المحافظات اليمنية ويحتوي المعرض على جناح لصور فتوغرافية وكذا أبرز ما يميز المحافظات كلاً على حدة كما شمل جناح من المعرض على مجسمات من الصور لمعالم تاريخية يمنية ومجسمات متنوعة أعدها طلاب وطالبات الجامعة بالإضافة إلى أجنحة متعددة المجالات.

كما تأتي هذه الفعالية تأكيداً وحرصاً من قيادة الجامعة اللبنانية الدولية بصنعاء على ضرورة إبراز الجانب الثقافي والتركيز على أهم العادات والتقاليد اليمنية الاصلية لجميع أبناء اليمن في مختلف المحافظات اليمنية الأمر الذي من شأنه أن يساهم في تعريف أبناءها الطلاب هذه الأساليب الهامة والمهمة في حياتهم اليومية من حيث الجانب الاعتيادي ومختلف الجوانب الحياتية.

التغيير برس