التغيير برس

مشاركة يمنية في مهرجان إكليل الثقافي بالمغرب

شاركت بلادنا بيوم ثقافي مميز ضمن فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان إكليل الثقافي " المغرب في قارته"، والذي تنظمه جمعية رباط الفتح للتنمية المستديمة بالمغرب خلال الفترة من 7 – 19 نوفمبر 2022، تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس. 

وخُصص يوم أمس للقاسم المشترك الثقافي بين اليمن والمغرب، وعُرض فيه لوحات عن الأزياء في اليمن، وفيلم خاص عن المشترك في الجوانب الثقافية والفنية والحضارية والعمارة الطينية والأزياء الشعبية والمأكولات. 

وقدم سعادة السفير عزالدين سعيد الأصبحي، سفير بلادنا لدى المملكة المغربية محاضرة شاملة حول القاسم المشترك الثقافي بين البلدين الشقيقين، وذكر سعادة السفير بأنه و بالرغم من التباعد الجغرافي بين اليمن والمغرب، إلاّ أنهما أكثر البلدان تقارباً من حيث الانسجام الثقافي، والتقاسم الحضاري، وأيضاً الهجرات المتبادلة التي أكدت على وجود شواهد حقيقية وصلات عميقة بين البلدين، تمثلت شواهدها الحية بمختلف جوانب الثقافة والفن والعمارة. 

وقدم السفير في محاضرته شواهد عديدة عن الهجرات اليمنية الأصيلة، وأيضاً تلك القواسم الواضحة في جوانب الفن والعمارة والأزياء والحلي. مستعرضا محطات تاريخية عديدة حول الأعلام والأشخاص الذين مثلوا قاسماً مشتركاً بين اليمن والمغرب خلال عصور مختلفة. 

اخبار التغيير برس

وفي ختام الفعالية، كرّمت جمعية رباط الفتح ممثلة بالسيد المستشار عبدالكريم بناني رئيس الجمعية، سفير بلادنا بدرع إكليل الثقافي.

حضر الفعالية عدد واسع من الشخصيات السياسية واعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي بالرباط، وجمع غفير من المواطنين والجالية اليمنية بالمملكة المغربية.

التغيير برس