التغيير برس


وزير الخارجية في صنعاء يلتقي سفراء فرنسا وهولندا والاتحاد الاوربي ويؤكد حسن النوايا نحو السلام

التغيير برس – صنعاء:

اكد وزير الخارجية في حكومة صنعاء، المهندس هشام شرف عبد الله، حرص المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني على انتهاج مسار السلام العادل والمشرف وتنفيذ اتفاق ستوكهولم الذي يؤسس لخطوات بناء ثقة متبادلة بين الأطراف.

جاء ذلك خلال لقائه،  اليوم، سفراء  الاتحاد الأوروبي لدى اليمن هانس جروندبرج، وسفير فرنسا كرستيان تستو وسفيرة هولندا إيرما فان ديورن ونائب سفير الاتحاد الأوروبي المستشار ريكاردو  فيلا.

وخلال اللقاء، وفقا لما اوردته وكالة "سبأ" ، لفت الوزير هشام الى " مبادرة السلام وحسن النوايا التي طرحها رئيس المجلس السياسي الأعلى في سبتمبر 2019م للتأكيد على التوجه الصادق نحو السلام".

اخبار التغيير برس

وقال ان "الوصول إلى تسوية سياسية يتطلب وقف شاملا لإطلاق النار في كل الجبهات ورفع الحصار بشكل كامل على أن يسبق ذلك اتخاذ عدد من إجراءات بناء الثقة بشكل عاجل تأتي في مقدمتها تحييد العملية الاقتصادية ودفع مرتبات موظفي الدولة وإعادة فتح مطار صنعاء والسماح بالدخول الدائم للسفن المحملة بالمشتقات النفطية والمواد الغذائية إلى ميناء الحديدة دون أية عوائق".

من جانبهم أكد السفراء على أن الحل السياسي السلمي هو الحل الوحيد الذي سيؤدي إلى أمن واستقرار اليمن والمنطقة كافة.

التغيير برس