التغيير برس


عن إضراب المعلمين في عدن

بقلم:  جاكلين احمد

 

وضعت مدرسة صبا امس اعلان عن بدأ الدراسة من يوم السبت وطلبت من اولياء الامور إحضار ابناءهم إلى المدرسة .. ومع ان أمس كان السبت قررت اخذ صبا إلى المدرسة وفي تمام السابعة ذهبت مع صبا للمدرسة وجدت بوابة المدرسة مفتوحة والمديرة وعدد من المعلمات في الإدارة في انتظار الطلاب . وبقينا ننتظر حتى الساعة الثامنة ولم يحضر غير طالبة هي وطالب أخر .

خلال فترة الإنتظار كان يمر الطلاب من امام الباب يتهكمون ويطلبون منا المغادرة إلى بيوتنا . اذا الطلاب في الشوارع لكنهم لايريدون الدخول إلى المدرسة .

انتظرت حتى الساعة الثامنة ثم استاذنت المديرة بالذهاب إلى البيت مع طفلتي التي أخافها الوضع . قالت المديرة بحسرة حاولت إخفائها يمكن بكرة يجوا عشان اليوم سبت . هززت رأسي مع ابتسامة وغادرت .

اليوم الأحد ومن الساعة السادسة اراقب باب المدرسة من نافذة البيت لعلي اجد الطلاب واولياء أمورهم يحضرون . لكن لا أحد ولم يحضر احد ولن يحضر احد ..

اخبار التغيير برس

تتواصل معي الامهات ها ايش اخبار المدرسة فتحوا بدات الدراسة .. قلت لهم فتحوا لكن للاسف لا الطلاب ولا اولياء امورهم حضروا .

طبعا بعض الامهات مرتاحات وترد يختي خلينا ننام احسن .. والأخرى معاها حفلات أعراس ومش فاضية وغيرها وغيرها .

إذا لماذا تزعجونا حول الإضراب وانزعاجكم منه . الإضراب لم يكن الا قشة جاءت كعذر لتقصم ظهر البعير الذي هو في الأساس مكسور بسببكم أنتم . 

نوما هنيئا وأعراس مباركة .

كريتير سكاي

التغيير برس