التغيير برس

رسالة المعلم إلى المجتمع

أ/عبدالحبيب المنيفي

 

إلى كل شخص في المجتمع اليمني نقول لك ان *المعلم هو* :

الشخص الوحيد الذي يقاسمك تربية أبنائك، وأنت على قيد الحياة.

فلا ترضى بالإساءة إليه، أو التقليل من شأنه أو التحدث عنه في بِحشامه القات أو بأماكن التجمعات ، وللأسف الشديد هناك من ينتقد المعلم وليس لديه الثقافة الكاملة عن خطط سير وزارة التربية والتعليم وقراراتها..

 أسمع هذه الأيام  إنتقادات هوجا تطال المعلم ، وكأن المعلم هو الوزير ، وهو المعلم ، وليس هناك سلم للتدرج الوظيفي في تلك العملية.

 من يتحدث عن المعلم ، "فليقل خيرا أو ليصمت"

العملية التعليمية مشتركة بين الجميع ، وليس من يتحمل نجاح العملية التعليمية أو فشلها هو المعلم..

 فالجميع لهم تأثير ويتحملون نتائجها أمام الله سبحانه وتعالى إن كانت سلبية أو إيجابية

كلا بحسب موقعه ومهامه فالكل يتحمل مسؤلية كنسبة مئوية% من العمل الكلي سوا كان سلبيا أو إيجابيا وعلى النحو التالي...

1- الأسرة10%

2-المجتمع10%

3-وزارة التربية 10%

4-مكاتب وإدارات10%

5-إدارة مدرسة10%

6-التوجيه10%

7-المناهج الدراسية10%

8-البيئة الصفية10%

9-المعلم10%

10-الطالب10%..

وهكذا تصبح النتيجة 100% عملية مشتركة تهم الجميع..

فلا نريد مزايدات أن المعلم هو المتقاعس ، وأنه قد تعود على إستلام الضمان الإجتماعي وهو في بيته مخزن راقد..

 نأسف لبعض ما نسمع من أناس كان المفترض بهم الوقوف إلى صف المعلم ..

اخبار التغيير برس

لكنهم يريدون أن يظهرون أمام المجتمع أنهم وحدهم الوطنيون ويرمون باللوم على المعلم رغم أنهم اكثر الناس معرفة بالقانون الصادر من الوزارة والمعمم على مكاتب المحافظات..

بإعتقادي أن هناك عقوبات تنص على معاقبة كل من خالف  قانون الوزارة التي يعمل فيها أو يعتبر العمل الذي قام به مخالف للقانون باطل ولا يُقبل منه..

على سبيل المثال

*العام الماضي قررت بعض المدارس إنهاء العام الدراسي وقامت بتجهيز نماذج الإمتحانات وطبعها وعمل جدول لبدء سير الإمتحانات..*

مالذي حدث؟

جاء قرار الوزارة بإنتها العام الدراسي ووضع الدرجة من قِبل إدارة المدرسة بحسب اللائحة الموضحة من الوزارة....

ولو كانت المدارس امتحنت الطلاب خارج القرار فهل ستعتمد نتائجها من قِبل الوزارة؟

بالطبع لا..

إذا لماذا كل هذا الصلف؟

فلو نظرنا بالقانون الصادر من الوزارة المتعلق ببدء سير العملية التعليمية للعام2021__2020م. نص القانون على الأتي

 *"تبدأ دراسة المرحلة الثانوية بتاريخ 2020/9/6م في حين تبدأ دراسة المرحلة الاساسية بتاريخ 2020/10/4م"*

من خلال النظر في قرار الوزارة وقرار بحشامة القات حق الدواوين.

أيهما نعتمد هرج بحشامه القات بالدواوين أم قرار وزارة التربية والتعليم؟

لماذا يحب بعض الناس في المجتمع الهنجمة والزنط بمجالس القات وأماكن التجمعات ، وبعض الأوقات يحبون أن يضعوا أنفسهم بدلاُ عن وزير التربية ووكلائه ،  ويصدرون قرارات وأحكام من فوق المكرت "المتكأ"؟

فليعلم الجميع أن اي إسلوب يتخاطب به المجتمع عن المعلم ينعكس على نفسية المعلم وعمله.

فإن كان الخطاب والحديث عن المعلم جميل ويليق به كمعلم فهذا يرفع من معنوياته ويزيد كفأته في أداء مهامه ، وينعكس عطاءه على الطالب إيجابيا ، وإن كان عكس ذلك انعكس سلبيا..

وهنا أكرر قولي مخاطبا المجتمع من حولنا إنتقد نفسك ماذا قدمت للعملية

التعليمية كونك جزء مهم من نجاحها؟

فالاهتمام بالمعلم...

يعني الإرتقاء بالأجيال وسر تقدم البلدان عبر التاريخ...

لذا يجب عليك معرفة مهامك في جانب االعملية التعليمية وتعزيز ذلك الجانب من قِبلك ، ودع المعلم وشأنه ،فللمعلم من يقوم بتقويمه وتقييم عمله...

تحياتي للجميع..

التغيير برس