التغيير برس

جمعية الأنترنت- اليمن، تختتم حملة التوعية التقنية لاستخدام الانترنت لطلاب المدارس بعدن

التغيير برس – عدن:

أختتمت بعدن فعاليات الحملة التوعوية التدريبية( التوعية التقنية لاستخدام للإنترنت ) التي نفذتها جمعية الإنترنت- اليمن في الفترة (16-17) نوفمبر واستهدفت فيها 120 طالب وطالبة من مدارس عدن.

وفي حفل الختام ألذي أستهل بكلمة ترحيبية ألقاها محمد يحيى جهلان رئيس لجنة العلاقات والإعلام بالجمعية  قدم فيها شرح تعريفي موجز عن الجمعية، مشيرا على أن هذه الفعالية تأتي كبداية وانطلاقة لسلسلة من البرامج التدريبية والحملات التوعوية، التي أقرها المجلس المنتخب الجديد، والتي تعتزم الجمعية تنفيذها في العديد من المحافطات، شاملة العديد من القضايا المرتبطة بالانترنت في اليمن.

وأكد محمد يحيى جهلان على حرص وسعي الجمعية عقد شراكات مع مختلف القطاعات الرسمية والخاصة، سعيا منها للنهوض بواقع الانترنت في مختلف القطاعات، ولما من شأنه تحسين الخدمات المقدمة،  وإيجاد حلول لكثير من المشاكل التي يعاني منها المنتفعين للإنترنت في اليمن.

من جانبها أشادت نادية إحسان المدير التنفيذي لجمعية الانترنت بالتعاون الذي قدم من قبل الادارة العامة للتربية والتعليم بالمحافظة، لتسهيل قيام الحملة التوعوية بعدن، والتفاعل الإيجابي من قبل الطلاب المستهدفين، موكدة على أنها ركزت على شريحة هامة تتمثل في طلاب المدارس، وتعريفهم بالاستخدام الأمثل والآمن للإنترنت.

اخبار التغيير برس

واضافت أن المواد التدريبة تضمنت تزويد المتدربين من طالبات وطلبة الثانوية بالمدارس، العديد من المهارات في التعامل مع الانترنت، وتعريفهم بالعديد من المنصات الالكترونية الدولية والمعتمدة أكاديميا، التي تساهم في أكسابهم المزيد من الافكار في دراساتهم والعديد من الأفكار التي تغذي ميولهم العلمي والأبداعي.

بدوره أكد الاستاذ نبيل عبدالمجيد نائب مدير عام مكتب التربية بعدن على حرص الوزارة تنفيذ مثل هذه الانشطة، واقامة شراكات مع المنظمات العاملة في هذا المجال، وتقديم الدعم والتسهيل لأعمالهم، شكرا أدارة جمعية الانترنت-اليمن على النشاط و الحملة التي نفذتها وأستفاد منها الطلاب والطالبات في بعض مدارس عدن.

وكان رئيس لجنة الثقافة بالجمعية شهاب كرمان قد قدم خلال الاحتفال عرض موجز للحاضرين عن كيفية التسجيل في الجمعية والذي بدورها تجعلهم أعضاء في الجمعية العالمية للأنترنت، كما اختتم الاحتفال بتوزيع الشهائد للمدارس المشاركة.

الجدير بالذكر  أن جمعية الأنترنت اليمن قد تأسست في 2013 كموسسة غير ربحية، ومنظمة مجتمع مدني، ونالت في أغسطس ذات العام أعتراف الجمعية العالمية للأنترنت وأصبحت الفرع الرسمي لها في اليمن.

التغيير برس