التغيير برس

خيانة كبرى لقوات الشرعية في مارب وقيادات كبرى تردد الصرخة وتقلب الموازين

خيانة كبرى لقوات الشرعية في مارب وقيادات كبرى تردد الصرخة وتقلب الموازين


أعلنت جماعة الحوثي عن انشقاق قيادات عسكرية محسوبة على الاخوان ووصولها الى صنعاء.

 

حيث وصل عدد من قيادات كتائب في “محور البيضاء” الخاضع لسيطرة الاخوان مع 10 من المقاتلين الى صنعاء وانضموا بكامل عتادهم العسكري ، معلنين انضمامهم إلى صفوف الحوثي.

 

وحسب إعلام الحوثي فقد وصل الى صنعاء قادمين من جبهة مأرب كل من الرائد عمار جرعون مدير مكتب محافظ البيضاء المقرب من الاخوان، والرائد طاهر الخبزي أركان حرب الكتيبة الأولى، والملازم أول طارق العواضي أركان حرب الكتيبة الثالثة، مع 10 من أفراد الكتائب.

 

وقام باستقبالهم القيادي الحوثي محمد البيختي الذي أكد خلال لقائهم بأن "التحالف وأدواته أصبحوا في أيامهم الأخيرة"، ومن سيجبرهم على الرحيل ما أسماهم ” أبطال الجيش واللجان الشعبية”.

اخبار التغيير برس

 

ودعا البخيتي من لا يزال يقاتل في صفوف التحالف إلى الاستفادة من قرار العفو العام والمسارعة في العودة إلى “صف الوطن”.

 

وتأتي هذه الانشقاقات في ظل اشتداد المعركة في جبهات مأرب على اثر محاولات حثيثة من قبل جماعة الحوثي للوصول الى مدينة مأرب.

 

وتدور اتهامات بتورط قائد محور البيضاء العميد الركن/ عبد الرب الأصبحي والتابع لجماعة الاخوان في تسهيل سقوط جبهات هامة في البيضاء وعلى رأسها جبهة قانية.

التغيير برس