التغيير برس

المستثمر صدام بشر : كرجال اعمال سنحرص على تقديم واجبنا تجاه وطننا رغم الحرب

 

أكد المستثمر "صدام بشر" أن الاستثمار في اليمن تجربة تعكس حرص المستثمر اليمني على  الاستثمار في وطنه الذي يزخر بالكثير من الفرص الاستثمارية والتي من شانها الاسهام في بناء وتنمية النشاط الاقتصادي للبلاد رغم الحرب والحصار.

وقال مدير عام ومالك مطاعم البيك الشامي بصنعاء المستثمر صدام بشر خلال لقاء صحفي أنه من واجب كل مواطن يمني ولمن لديه القدرة على دعم وطنه بأي شكل من الاشكال سواء اقتصاديا او ماديا وبالجهد ايضا أن يمارس عمله التجاري داخل بلده تحت أي تحدي كان .. مشيراً إلى أنه من الواجب ايضاً المساهمة في ذلك بأي شكل من الأشكال .

وقال بشر :" صحيح ان بلادنا  تشهد وضع استثنائي صعب لكن انشاء الله ان نستطيع ان نقوم بدورنا كمستثمرين رغم كل التحديات والمخاطر وفتح المجال أمام الشباب والمساهمة فيخفض نسبة البطالة.

وأكد بشر أنه من الأولى أن يكون الاستثمار في اليمن بدلاً عن الاستثمار في الخارج وبالنسبة لمن يسحب امواله من اليمن ويستثمرها في الخارج في ظل هذا الوضع اعتبره بنظري انا انه خائن لوطنه بغض النظر عن بعض التجار الذي يفكر بأنه يستثمر في اكثر من مكان هذا طبيعي لكن انه يسحب امواله وكامل استثماراته لان وطنه يمر بأزمه مثلها مثل الصديق الذي يتخلى عن صديقه في ازمته وفي وقت حاجته إليه.

وفي رسالة وجهها لحكومة صنعاء قال المستثمر صدام بشر ": الحكومة وبالإمكانيات المتاحة لها حاليا تعمل بكل طاقتها لكن نأمل منها المزيد من التسهيلات للمستثمرين بشكل عام والعمل بجهد في تثبيت أسعار الغاز المنزلي وحل مشاكل الكهرباء وأضاف :" صحيح نحن في وضع لا يسمح لكن نتمنى ان تكون السلطات هي الاقرب للمواطن والمستثمر بقدر المستطاع.

اخبار التغيير برس

ورغم الحرب على اليمن إلا أن هناك من هم يكافحون للوصول إلى وضع معيشي مناسب ليتيح لهم ولمئات الأسر اليمنية  فرصة العيش من جديد خصوصاً بعد أصبح عائلهم بلا عمل وغارق في البطالة والمستثمر صدام بشر مدير عام مطاعم البيك الشامي أنموذج للشباب المكافح والمستثمر المحب لبلده رغم كل التحديات والصعوبات التي يواجهها مثله مثل باقي التجار ورجال الاعمال في اليمن خاصة في الوضع الراهن.

وتعتبر مطاعم البيك الشامي نقلة نوعية خلقت روح المنافسة والتميز في تقديم أرقى الخدمات السياحية جمعت في تقديم الأكلات الشعبية والتهاميه واليمنية والعربية والشامية  كلها على مائدة واحدة بأسعار جداً مناسبة للمواطنين  بالإضافة إلى تقديم اجود وافضل الوجبات المختلفة التي تلبي حاجة ورغبات الجمهور اليمني.

كما تعتبر مطاعم البيك الشامي  المشروع الاستثماري الذي حقق نقلة نوعية واسلوبا راقيا في هذا المجال ناهيك عن دوره في توفير الكثير من الفرص للشباب اليمني .

أما عن التجهيزات الحديثة فإن ادارة المطعم تسعى  الى التفرد في تقديم سلسلة من الوجبات الشهية والاطباق اللذيذة التي يقوم بتجهيزها كوكبة من امهر الطباخين ناهيك عن الاقسام المتعددة والتي تراعي خصوصية وتتوائم مع عادات وتقاليد مجتمعنا وتوفر للأسرة جو من المرح والترفيه وقضاء اروع الاوقات بعيدا عن ظروف الحياة وتعقيداتها.

التغيير برس