التغيير برس

نقابة بائعي اللحوم وتجار المواشي يشكون من تعسفات وزارة الزراعة بصنعاء

التغيير برس - صنعاء 

أدانت النقابة العامة لبائعي اللحوم وتجار المواشـــي ما تقوم به وزارة الزراعة ممثلة باللجنة الزراعية مستغلة السلطات الأمنية والتي أقحمتها في تلك التعسفات من انتهاكات ونهب واحتجازات للمواشي خارج إطار القانون وفتح باب الحرابة لنهب مواشي الناس رغم استجابتنا الصريحة والواضحة منذ الوهلة الأولى لتوجيهات السيد القائد لتنمية الثروة الحيوانية للحد من ذبح إناث المواشي.

واستنكر البيان قيام الجهات الأمنية بهذه الاساليب بالرغم من تقديمنا رؤية حقيقة لتنمية الثروة الحيوانية والنهوض بها وحماية أعضاء النقابة من أي تعسفات أو خروقات خارج القانون .. مشيرين إلى أن وزارة الزراعة ذهبت في اتجاه واحد متناسية حقوق هذه الشريحة من أبناء المجتمع وتعاملت معها بدونية كبيرة واستنقاص لدورها في المجتمع وبفوقية فجة وواضحة حد قول البيان.

اخبار التغيير برس

وأوضح البيان الصادر عن النقابة أن وزارة الزراعة تأبى إلا الاستمرار بممارسة النهب والابتزاز التعسف لبائعي اللحوم وتجار المواشــــي والالتفاف على  الاتفاقات واستخدام القوة دون مســــوغ قانوني ودون أي معـالجـات لتنميـة الثروة الحيوانيـة وفتح باب التهريب (التصدير ) الى دول العـدوان على مصراعية لاستنزاف الثروة الحيوانية في بلادنا جراء ذلك الأسلوب الفج والبغيض من قبلها .

وبحسب البيان فقد ناشد أعضاء النقابة قائد المسيرة القرآنية السيد عبدالملك الحوثي ورئيس المجلس السياسي الأعلى وكافة رجالات الدولة بوضع حد لمثل هذه التعسفات وإعادة المواشي التي تم مصادرتها وايجاد البدائل والحلول التي تصف في المصلحة العامة .. وأكدت النقابة أنها تحتفظ بحقها في القانوني للحفاظ على كرامة وحقوق أعضاءها.

التغيير برس